تتجه بوصلة محبي وجماهير عميد الشعراء الشاعر ناصر بن مرسال الخياري الرشيدي قبل شهر من الآن وتحديدا يوم 22 / 3 / 1440 هـ إلى قصر الضيافة للاحتفالات  في مدينة الآثار والتاريخ "الشويمس" بمحافظة الحائط في منطقة حائل احتفالا بنجم الساحة الشعبية الشاعر المتألق ابن مرسال.

 

ويأتي هذا التكريم وفاءً وعرفاناً من المحبين والجماهير لهذا الرمز العلم الذي خدم الوطن عقودًا من الزمن حيث إنه أحد رجالات الأمن المتقاعدين بوزارة الداخلية إضافة إلى مشواره المشرف في ساحة المحاورة والنظم في وطن الحب والوفاء المملكة العربية السعودية ودول الخليج الشقيقة .

 

ويعد الشاعر ابن مرسال من أبرز نجوم الساحة الخليجية وأكثرهم خوضا لمعارك الحبك والسبك والنقض والفتل طوال مسيرته الأدبية التي تربو على خمسة وعشرين عاماً .

ولطالما عرف الشاعر ابن مرسال بسرعة البديهة والذكاء في التعامل مع المواقف إضافة إلى ابتسامته التي لا تفارق محياه وخلقه الراقي في التعامل مع الاخرين، علاوة على فطرته وعدم التصنع خلال لقاءاته على الشاشات المرئية

 

طرق الشاعر ابن مرسال الشعر بأنواعه نظما ومحاورة، فجاءت قصائده  متنوعة بين الحكمة والغزل والرثاء والمدح وأيضا النقد وبعيدا عن أجواء الملل والسهر يحرص عميد الشعراء  على إسعاد جماهيره بنظمه أبياتا فكاهيـة متميزة وجميلـة في شعر القلطة.

ويحفل  مشوار الشاعر ابن مرسال  الأدبي بالعديد من القصائد والتي نذكر منها

 

ومضة1:

نقض وفتل

يالزلامي يا طويل الباع....السوالف هاتها ليه

وش غدالك يا رشيد وضاع....بين شقرا والنعيريه

الزلامي :

جيت ماشي والدروب وساع....بين حايل والحناكيه

ما غدى بالصيف والمرباع....غير حاشي فيه ماريه

المرسال:

جيت ماشي والسباع جياع....وانت تخشي الداب والحيه

من يعد الحب جوف الصاع....يبتلش في ذي وفي ذيه

الزلامي:

جيت ماشي والسباع شباع....نايمه ما تلتفت فيه

المرسال:

البلى لو قلت ماش سباع...كان راحة طاق طاقيه

 

 

ومضة 2 :

 

محمد السناني 

لا بارك الله بعينن تقبل النوم = والذيب يعوي وسار له مساري

ناصر المرسال

ياذيب مالك عن المقسوم مقسوم -- والعلم يوم المقمع والسواري

محمد السناني

اللي توفى هذاك اليوم مرحوم --- واللي بقى راس قاسي وانتحاري

ناصر المرسال

الصائم اللي صبر وافطر على ثوم-- يومين طايح تحت رفرف سفاري

محمد السناني

بكره يجي لك خبر هازم ومهزوم -- ان كان مانته عن اللي صار داري

ناصر المرسال

ان كان صح الكلام وهزمو الروم ---بكره نضّيفك في فندق صحاري

 

 

 ومضة 3 :

 

فلاح القرقاح يقول 

الحضيض الى يعيش بدنيته لا ضر ولاضر ....ودي اشهدلك يابن مرسال والاعلام حاضر.....والمصور ما علا عينه ضباب ولا مناظر ..وادري ان اليوم الليل اربعه وعشرين ساعه

رد عليه ناصر المرسال

انت طيب ياولد ريفه وفيك الطيب عاده....ما تاغرب منك طيب ولا تغارب منكم ايشاده ...لكن ابن ادم خلق طماع ويحب الزياده...وادري ان اليوم والليل اربعه وعشرين ساعه

وايضا الشاعر سفر الدغيلبي:

شاعر تبوك ابن مرسال ....متى يغادر تبوكه

المرسال

ما عاد بالعلم محوال ....الشعر حنا ملوكه

وايضا الشاعر رحمة الله عليه صياف الحربي يقول

يوم شفت الولد ناصر زهمته واجاب.....واكثر الناس قامت تضرس سنونها

ناصر المرسال

يوم ليلي معك يا طيب القلب طاب.....علم ام الجنون تجود جنونها

وكذلك الشاعر ملفي المورقي يقول

ترى ناصر هو البيت وانتم مثل الاطناب.....وانا شاعر ليقمت واثني عن شبابه

 

 يتبع ....

 

كتب : عيد بن عبيد

رئيس تحرير صحيفة حائل نيوز الإلكترونية

رئيس الجنة الثقافية والادبية بمحافظة الحائط