عبر محافظ الحائط الاستاذ عودة بن سليمان العودة بمناسبة الزيارة التاريخية لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – قائلاً :" أجدها فرصة كبيرة ونيابة عن المجلس المحلي ورؤساء المراكز للترحيب والفخر والاعتزاز بمقدمه الميمون والتعبير عما في نفوسنا من الحب والولاء والطاعة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهد الأمين حفظهما الله  وأسأل الله العلي القدير أن يحفظ على هذه البلاد أمنها ورخاءها .

 وأضاف المحافظ العودة منذ  توحيد المملكة على يد قائدها ومؤسسها الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه، حرص قادة هذه البلاد المباركة على إيلاء أهمية كبيرة للمواطنين وجعله في صدارة أولوياتهم من خلال زياراتهم لكافة المناطق والالتقاء بأبنائها وتفقد شؤونهم وتلمس احتياجاتهم والاستماع لمطالبهم وتدشين المشاريع والوقوف عن كثب على القفزات التنموية التي تشهدها في كافة المجالات في صورة تعكس التلاحم والترابط بين القيادة والشعب  , وما زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله لمنطقة حائل يوم الأربعاء المقبل إلا استمرارا لهذا النهج الحكيم الذي رسمه الملك المؤسس، وها هي حائل اليوم وبعد أكثر من 32 عاما من زيارة ملك الحزم والعزم والعدل الأخيرة لها عام 1408هـ عندما كان أميراً للرياض على موعد مع اللقاء التاريخي الأول له حفظه الله بعد توليه مقاليد الحكم.

وتأتي زيارة ملك الحزم لحائل لتشكل نقلة نوعية لمحافظات المنطقة ومراكزها نظرا لما تحمله في طياتها من مشروعات الخير والنماء والتي ستأخذ تلك المنطقة  إلى آفاق جديدة تتواصل من خلالها عمليات البناء والتحديث والتطوير التي تعيشها بلادنا في ظل رؤية السعودية 2030 التي يقودها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظه الله.

وفي هذا المقام لا يفوتني أن أتقدم بالشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل وإلى نائبه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز اللذين لم يؤلوا جهدا في توفير كافة احتياجات أبناء المنطقة في شتى المجالات ودفع عجلة التنمية للأمام."