قال المحامي والمحكم والمستشار القانوني عضو اللجنة الوطنية للجان العمالية  سلطان بن عساف السحمة بأن أغلب القضايا العمالية الحالية للسعوديين والتي تشهدها المحاكم هي قضايا الفصل وأنهاء الخدمات من قبل اصحاب الأعمال مستغلين المادة 77 من نظام العمل بتعويض الموظف بمبلغ محدد بالنظام وضئيل جدا امام انهاء خدمات العامل.
واوضح المستشار السحمة خلال ختام فعاليات ملتقى HR2030 أمس الاول بجدة بأن العضو في الهيئة ينظر مالا يقل عن 10 قضايا يوميا النسبة الاكبر متعلقة بقضايا الفصل مما تسبب ذلك في اضعاف قوة نظام العمل في المملكة . مطالبا في الوقت ذاته وزارة العمل بالتحرك لالغاء المادة 77 وارجاع النظام لسابق عهده فيما يبقى التقدير للقاضي مقابل الضرر الذي وقع على العامل منعا لاستغلال اصحاب الاعمال لتلك المادة التعويضية لفصل الشباب والشابات السعوديات من وظائفهم. مؤكدا بأن تلك المادة ساهمت في عدم استمرارية الشباب السعوديين في اعمالهم في القطاع الخاص نتيجة شعورهم بعدم الآمان الوظيفي.
من جانبة اوضح الرئيس التنفيذي لشركة رؤية المستقبل للاستشارات الادارية وتنظيم المؤتمرات الجهة المنظمة لملتقى 2030 بأن الملتقى حظي بحضور فاق 500 شخص من الجنسين وذلك من المتخصصين في الموارد البشرية نظرا لوجود عددا من المتحدثين المتخصصين من الاكاديميين واصحاب الخبرات الطويلة في ذات المجال. مبينا بأن الجميع أجمع في ختام الملتقى الى ضرورة وضع خطط تطويرية للموظف في المنشأة وأن يشعر بالراحة الكاملة  كي يتمكن من مناقشة كل شئ مع المدير وعليه أن يكون على إقتناع تام بان جلسات مناقشة التطوير ليست مجرد محاولة ملتوية لجعله يعترف بنقاط ضعفه وبالأخطاء التي إرتكبها. بالاضافة الى تحسين الاداء من خلال تطوير الموظفين ووضع معيار يمكنهم من المقارنة وبالتالي معرفة النقاط التي يحتاجون للعمل عليها أكثر من غيرها. كما أن تحديد المعيار هذا يجعل الأهداف الموضوعة أكثر واقعية وأكثر قابلية للتطبيق. منوها بأن دور بأن نجاح أي منظمة يعتمد على موظفيها فهم من يقودها للنجاح أو الفشل، ونظرًا لأهمية رأس المال البشري فقد خُصص جزء من رؤية المملكة 2030 لاعتماد أفضل الممارسات في تنمية رأس المال البشري، وتوظيف الأفراد وفقًا للجدارة والعمل على صقل المهارات والمواهب حتى نعدهم لقيادة المستقبل.
يذكر بأن الملتقى والذي حمل عنوان دور القادة في دعم شباب المستقبل اشتمل على 3 جلسات تحدث خلال تلك الجلسات كلا من خبير القضاء العمالي سلطان السحمة عن ورقته القائد القانوني و الدكتورة ملاك ابونار عن ورقتها اعداد المواهب الشابة اما الجلسة الثانية فحمل عنوانها  القوة حيث قدمها محمد الطائفي مدير عام الموارد البشرية في السعودية والبحرين بشركة اكسيوم تيلكيوم  اضافة الى جلسة عن القائد z قدمها محمد الياس خبير تحسين الداء والرئيس التنفيذي لشركة تنمية القيادات . فيما الجلسة الثالثة قدمتها الاستاذة نوف السفياني مديرة ادارة الموارد البشرية في الاتحاد السعوي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز اضافة الى الجلسة الاخيرة بعنوان السعودية الجديدة والتي قدمها صالح السلمي قائد التحول الرقمي بشركة عبداللطيف جميل .