غيب الموت صباح اليوم الأربعاء الشاعر المخضرم مستور بن تركي العصيمي العتيبي عن عمر يناهز ( 93 سنة ) وبعد معاناة مع المرض حيث كان الفقيد يعاني في الأشهر الأخيرة قبل وفاته من التهاب رئوي حاد استدعى نقله إلي مستشفي الملك عبدالعزيز بالطائف.

وبوفاة هذا العملاق في مجال شعر القلطة فقد الشعر أحد الأعمدة والركائز وممن كان له بصمة واضحة ومميزة في الشعر، والشاعر مستور العصيمي كان من الأسماء البارزة على مستوى الوطن العربي وليس الخليج فقط حيث كانت بدايته الشعرية في عام 1370هـ ومن خلال الحفلات والمناسبات التي تقام وأقيمت من ذالك الوقت لمع اسمه وموهبته حيث كان له مشاركات متعددة في (المغترة) و (مهرجان الجنادرية) بشكل دائم لما يتميز به من جزالة الشعر وسعه الخاطر واحترام الشاعر الآخر والمتذوقين للشعر كذلك ،، رحم الله الشاعر مستور العصيمي واسكنه فسيح جنانه.