وافق معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس احمد بن سليمان الراجحي على تأسيس جمعية عون التعليمية بمنطقة الرياض. وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية د. محمد بن عبدالعزيز السديري ان الجمعية تهدف الى رفع مستوى ثقافة التعليم والتعلم في المجتمع و رعاية المتميزين تعليميا وتقديم الحلول المناسبة لتحديات التعليم، وتأهيل المختصين بالجوانب التربوية والتعليمية، وتطوير المبادرات التعليمية التي تلبي احتياجات المجتمع. الى جانب الاسهام في تطوير المعرفة وصقل الخبرة لدى القيادات التعليمية، و تبادل الخبرات و تلاقح الأفكار لتطوير العمل، وتحفيز المعلمين والمعلمات نحو الفاعلية في الأداء التغيير التربوي بالإضافة للعديد من الأهداف التي تتوافق مع رؤية المملكة 2030 و أهدافها في مجال التعليم و التي اكدت على رفع الكفاءة التعليمية و التربوية، وتطوير عمليات التعليم و الاسهام في توجيه الجهود نحو الإصلاح التربوي الذي سيكون عائده بشكل مباشر على جودة التعليم.

وأشار السديري الى ان اسم جمعية عون التعليمية جاء ليعبر عن كونها عون لمنسوبي التعليم بمختلف شرائحهم فهي عون للطالب في تعلمه، وعون للمعلم في تعليمه، وعون للقيادات التعليمية في اداراتها. مضيفا ان الجمعية وجدت من خلال أعضائها المؤسسين الذين حرصوا على انشائها بحكم تجربتهم التعليمية والتربوية الطويلة؛ ولما لمسوه من حاجة الميدان الى جمعية مستقلة غير ربحية تسعى للمساهمة في تطوير العملية التعليمية بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030م

و أردف السديري ان الجمعية ستعمل في سنواتها الأولى الى تقديم ست خدمات رئيسية وهي التطوير والتدريب، وتقديم الاستشارات، و اعداد البحوث والدراسات، وتنفيذ الأنشطة والبرامج، وإقامة الندوات والمؤتمرات، و انتاج المواد الإعلامية.